الرئيسيةالأخبار90 % من سكان الشمال السوري غير قادرين على تأمين وقود الشتاء القادم
الأخبارسوريا

90 % من سكان الشمال السوري غير قادرين على تأمين وقود الشتاء القادم

أصدر فريق “منسقو استجابة سورية” تقريراً أكد فيه، أن أكثر من 92% من العائلات في منطقة شمال غربي سوريا، غير قادرة على تأمين مواد التدفئة للشتاء القادم.

ولفت التقرير إلى أنه بالتزامن مع اقتراب فصل الشتاء، فإن المنطقة بحاجة ملحة لتنفيذ مشاريع خاصة بتقديم مواد التدفئة للمدنيين والنازحين القاطنين في المخيمات.

وذكر أنه خلال العام الماضي، لم يحصل 78% من النازحين وتحديداً القاطنين في المخيمات على إمدادات التدفئة.

كذلك أشار الفريق، إلى أن انخفاض درجات الحرارة العام الماضي أدى إلى وفاة طفلتين، بالإضافة لتوثيق وفاة ثلاثة أطفال وإصابة أربع نساء وخمسة أطفال آخرين، نتيجة الحرائق في المخيمات، بسبب استخدام مواد تدفئة غير صالحة.

وأكد الفريق أنه خلال فصل الشتاء الماضي، تسببت العواصف المطرية والهطولات الثلجية بأضرار ضمن 611 مخيم، أدت إلى تضرر 248 ألفاً 732 مدنياً، كما تسببت بتهدم 3 آلاف 245 خيمة، وتضرر 5 آلاف و811 خيمة أخرى.

وبحسب فريق الاستجابة، فإن61 % من العائلات في منطقة شمال غربي سورية تسعى إلى تخفيض الاحتياجات الأساسية وخاصةً الغذاء، في “محاولة يائسة” للحصول على التدفئة لهذا العام، وفقاً للفريق.

وأضاف تقرير “فريق الاستجابة”، أن أسعار مواد التدفئة ارتفعت مقارنة بالعام الماضي بنسبة 250% كنسبة وسطية لمواد التدفئة المختلفة، علماً بأن 79 % من العائلات لايتجاوز مصدر الدخل لديها 50 دولار أمريكي شهرياً، وبالتالي فإن الحصول على مواد التدفئة يعتبر أمراً صعباً.

الفريق طالب جميع المنظمات الإنسانية والأمم المتحدة البدء بتجهيز مشاريع الشتاء، والعمل على تلافي فجوات التمويل الكبيرة الموجودة حالياً، وذلك لتأمين الدعم اللازم لأكثر من 1.8 مليون مدني في المخيمات، تضرر منهم بشكل مباشر أكثر من 43% خلال العام الماضي نتيجة العوامل الجوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *