الرئيسيةالإنسان اولاًولاية ألمانية تؤكد ازدياد أعداد طالبي اللجوء من سوريا والعراق
الإنسان اولاًفي الغربة

ولاية ألمانية تؤكد ازدياد أعداد طالبي اللجوء من سوريا والعراق

أكد وزير الداخلية في ولاية “بافاريا” الألمانية “يواكيم هيرمان”، ازدياد أعداد طالبي اللجوء في الولاية بشكل كبير.

كما أشار (هيرمان) أن سوريا والعراق وأفغانستان تأتي في مقدمة بلدان المنشأ للمهاجرين الجدد، مؤكداً أن مراكز استقبال اللاجئين في الولاية أصبحت مشغولة بنسبة تزيد عن 90%.

ونقلت صحيفة “بيلد” الألمانية عن (هيرمان) قوله، إن أعداد طلبات اللجوء بلغت للمرة الأولى في “بافاريا” خلال النصف الأول من العام الحالي أكثر من 84 ألف طالب لجوء، بزيادة وصلت لنحو 43.5% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وبحسب الوزير فقد سجلت الحكومة الاتحادية ازدياداً كبيراً في عدد طلبات اللجوء المقدمة في جميع الولايات الألمانية، كما هو الحال في “بافاريا”.

هذا وشكلت سوريا وأفغانستان والعراق أكثر الدول التي جاءت منها طلبات لجوء خلال العام الجاري.

في غضون ذلك، رجح المجلس الاستشاري الألماني للاندماج والهجرة، تجنيس ما لا يقل عن 22 ألف سوري في ألمانيا كل عام، اعتباراً من عام 2024.

وأشار المجلس إلى احتمالية ازدياد عدد المواطنين الألمان من جذور سورية بشكل كبير خلال السنوات المقبلة.

ووفق دراسة أجراها المجلس، فإن نحو 6700 سورياً حصلوا على الجنسية الألمانية عام 2020 وحده.

وبلغت الزيادة نحو 73.6% عن العام الذي سبقه، متوقعاً أن يبلغ تجنيس السوريين ذروته في غضون عامين.

وبحسب صحيفة “ديرتاغس شبيغل” سيكون قسم كبير من الذين لجؤوا إلى البلاد عام 2016، قد أكملوا حد الإقامة المطلوب (ثماني أعوام) للتأهل للحصول على الجنسية، حيث وصلت نسبة السوريين من إجمالي مقدمي طلبات اللجوء إلى ألمانيا خلال شهر حزيران/يونيو الماضي، حوالي ربع عدد الطلبات.

وبحسب موقع “Schengen Visa Info” الألماني، فإن السوريين شكلوا أكثر من ربع الطلبات المقدمة (26 %)، مضيفاً أنها طلبات تقدم للمرة الأولى وبلغ عددها 24 ألف و492 طلباً.

وأضاف الموقع أن البلدان الأصلية الثلاثة لطلبات اللجوء المقدمة في حزيران هي سوريا بـ 3625 طلب، وأفغانستان بـ 2064، وتركيا بـ 1328، مشيراً إلى أن ترتيب البلدان موافق للشهرين السابقين.

وأشار المكتب الفيدرالي للهجرة واللاجئين، أن معدلات الطلبات المسجلة في حزيران مثّلت 14.5 % من إجمالي طلبات اللجوء المقدمة لأول مرة منذ بداية العام، حيث بلغت ذروتها عند 84 ألفا و583.

تجدر الإشارة إلى أن ألمانيا تستضيف قرابة 2 مليون لاجئ من مختلف بلدان العالم، بينهم 780 ألف سوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *