الرئيسيةالأخبارنقابة المعلمين في ريف حلب تعتزم القيام بوقفات احتجاجية بسبب تدني الرواتب
الأخبارسوريا

نقابة المعلمين في ريف حلب تعتزم القيام بوقفات احتجاجية بسبب تدني الرواتب

تعتزم “نقابة المعلمين السوريين الأحرار”  القيام بخطوات تصعيدية خلال الأسبوع القادم، منها الإضراب الجزئي والوقفات الاحتجاجية بريف حلب، وذلك بسبب تدني رواتبهم.

وستبدأ النقابة إضراباً في حال عدم الاستجابة لمطالب المعلمين بتحسين ظروفهم المعيشية، وتطوير العملية التعليمية في مناطق سيطرة “الجيش الوطني السوري”.

هذا ويبلغ راتب المعلم في مناطق “الحكومة السورية المؤقتة” نحو 1100 ليرة تركية (60 دولاراً)، بينما يؤكد المعلمون أنهم بحاجة 200 دولاراً لتدبر تكاليف الحياة.

وخلال العام الماضي طالبت نقابة المعلمين بريف حلب الشمالي تعزيز واقع التعليم، وتحسين حالة المُعلِّم خصوصاً بعد تدني قيمة الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي، وسُوء الأحوال المعيشية التي يعاني منها المعلمون.

وأصدرت نقابة المعلمين بياناً باسم معلمي ريف حلب الشمالي، أعلنت فيه تعليق الدوام الرسمي من قِبل المعلمين، وفي حال عدم الاستجابة لمطالب المعلمين سيتم تمديد الإضراب ليصل إلى الإضراب المفتوح.

الجدير بالذكر أن قطاع التعليم شمال غرب سوريا يُعاني من انخفاض الرواتب بالمقارنة مع القطاعات الفاعلة في المجتمع، الأمر الذي ينعكس سلباً على جودة التعليم في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *