الرئيسيةالإنسان اولاًجبال الألب تنهي حياة الشاعر السوري “جاد ترجمان”
الإنسان اولاًفي الغربة

جبال الألب تنهي حياة الشاعر السوري “جاد ترجمان”

لقي الشاعر والروائي السوري “جاد ترجمان” حتفه أمس السبت 30 تموز، بعد سقوطه من مسافة 50 مترًا بالقرب من جبال الألب في مدينة “سالزبورج” النمساوية، أثناء ممارسته هواية تسلق الجبال.

ويعود سبب سقوط (ترجمان) إلى تغير الطقس وتدهور الأحوال الجوية، ما أدى إلى سقوط الأمطار وفق ما نشره أصدقاؤه، الذين نعوه عبر “فيس بوك”، ومن بينهم الفنان السوري “محمد أوسو”.

من هو جاد ترجمان؟

ولد الروائي السوري في “دمشق” عام 1989، ودرس اللغة الإنجليزية في جامعتها، وبداية العام 2014 قرر الانشقاق عن قوات النظام السوري، حيث كان مجندًا فيها.

وكتب عبر صفحته في “فيس بوك” حينها، “لم أكن أريد أن أحمل سلاحًا في يدي وأقتل شخص آخر”.

هاجر (ترجمان) إلى النمسا عبر لبنان وتركيا، ووصل إلى مدينة “سالزبورغ” عبر القطار، وبقي هناك، وبدأ يكتب روايته الأولى باللغة الألمانية التي تعلمها خلال فترة زمنية قصيرة.

واستعرض في روايته الأولى “عندما يهاجر الياسمين”، قصة الهروب واللجوء، كما أصدر روايته الثانية والتي حملت اسم “رائحة الروح”، فيما كانت روايته الثالثة على أبواب النشر تحت عنوان “عندما يغرس الياسمين الجذور”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *