الرئيسيةشخصيات ومبادراتبهدف دعم العملية التعليمية، بنفسج تطلق برنامجاً تدريبياً يستهدف أكثر من 1000 معلم/ة في ادلب
شخصيات ومبادرات

بهدف دعم العملية التعليمية، بنفسج تطلق برنامجاً تدريبياً يستهدف أكثر من 1000 معلم/ة في ادلب

حسين عاصي

أعلنت منظمة بنفسج عن إنطلاق حزمة تدريبية لتدريب 1000 معلم ومعلمة و 25 مدير/ة مدرسة في سبعة مجمعات تربوية بمحافظة إدلب، وذلك بهدف تمكين المعلمين مهنياً ورفع كفاءاتهم ضمن مشروع بناء قدرات المعلمين للوصول إلى تعليم أفضل.

مسؤول المشروع لدى منظمة بنفسج تحدث لموقع (هيومن نيوز): “أنه وبدافع تحسين مستوى التعليم في الشمال السوري، ولبناء القدرات مدراء المدارس والمعلمين من كلا الجنسين، أطلقت منظمة بنفسج و بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم في إدلب سبع حقائب تديبية، أربعة منها للمعلمين، وثلاثة أخرى لمدراء المدارس، حيث أن كل معلم سيحصل خلال المشروع على 10 أيام تدريب بمعدل 40 ساعة تدريبية”.

كما أكد مسؤول المشروع أن هذا البرنامج التدريبي يستهدف كل المجمعات التربوية التي تتبع لمديرية التربية والتعليم في محافظة إدلب، وهي “مجمعات ادلب، أريحا، جسر الشغور، معرتمصرين، حارم، الدانا ومجمع المخيمات”، في حين ستتوزع أماكن التدريب بما يتماهى مع الموقع الجغرافي للمتدربين.

وأضاف المسؤول عن المشروع أن الهدف الأساسي هو الأخذ بيد الأطفال الذين تتراوح أعمارعم ما بين 5 حتى 15 عام، والوصول بهم، عن طريق تقديم فرص تعليم شاملة و عالية الجودة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحزمة التدريبية أُطلقت في وقت تعاني فيه العملية التعليمية بمحافظة إدلب من نكبات كثيرة، أبرزها انقطاع الدعم الدولي عن العملية التعليمة، والذي أثر سلباً على جودة التعليم في المنطقة بشكل عام.

وبحسب إحصائية لمديرية التربية والتعليم في إدلب نقلها موقع “أورينت”، فإن المدارس العاملة في محافظة إدلب يبلغ عددها 966 مدرسة، منها 131 مدرسة مهدَّمة بفعل قصف النظام والطائرات الروسية، كما يبلغ عدد المعلمين المتطوعين في محافظة إدلب 6 آلاف معلم ومعلمة.

وأشار الموقع أن الدعم منقطع عن معلمي المرحلتين الإعدادية والثانوية، موضحاً أن هناك تسرّباً كبيراً من طلاب المدارس، بينما يتوجه الأهالي ميسوري الحال إلى تسجيل أبنائهم في مدارس خاصة، فيما يتوجه الطلاب الذين ينحدرون من أسر فقيرة في أغلب الأحيان إلى العمالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *