الرئيسيةالأخبارالشبكة السورية لحقوق الإنسان تكشف عن أعداد ضحايا الاختفاء القسري
الأخبارسوريا

الشبكة السورية لحقوق الإنسان تكشف عن أعداد ضحايا الاختفاء القسري

أصدرت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”  تقريراً بمناسبة اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري، كشفت فيه عن أعداد السوريين المختفين قسرياً.

وأشارت الشبكة إلى أن قرابة 111 ألف مواطن سوري مختفٍ قسرياً منذ آذار/مارس 2011 حتى آب/أغسطس 2022، غالبيتهم العظمى لدى نظام الأسد، ما يشكل جريمة ضد الإنسانية.

وأوضح التقرير أن ظاهرة الاختفاء القسري في سوريا ترتبط بظاهرة الاعتقال التعسفي بشكل عضوي.

الشكبة لفتت إلى أن أغلب المعتقلين تعسفياً يصبحون مختفين قسرياً، معتبرة أن نظام الأسد واجه المتظاهرين السياسيين ضد حكمه بعمليات واسعة النطاق من الاعتقال التعسفي منذ الأيام الأولى للحراك الشعبي في آذار/مارس 2011.

هذا ويصادف يوم 30 آب/أغسطس من كل عام اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري في العالم، حيث تعهدت الكثير من الدول بمواصلة عملها لمواجهته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *