الرئيسيةالأخبارالشبكة السورية: تقرير الأمم المتحدة حول سوريا يثبت أنها ما زالت من أسوء بلدن العالم
الأخبارسوريا

الشبكة السورية: تقرير الأمم المتحدة حول سوريا يثبت أنها ما زالت من أسوء بلدن العالم

كشفت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، أن تقرير الأمم المتحدة الأخير حول الأطفال والنزاع المسلح عن عام 2021، يثبت مجدداً أن سوريا ما تزال من أسوأ بلدان العالم من حيث الانتهاكات.

وتحقق التقرير من وقوع 2271 انتهاك جسيم ضدَّ الأطفال في سوريا، تضمَّنت القتل والتشويه، والتجنيد، والاحتجاز وسلب الحرية، والعنف الجنسي، والهجمات على المدارس والمشافي، والاختطاف ومنع وصول المساعدات الإنسانية.

كما تضرر بحسب التقرير ما لا يقل عن 2022 طفلاً سورياً، وذلك خلال عام 2021 الماضي.

ولفت التقرير إلى أن عمليات الرصد بشكل عام واجهت عقبات بسبب الاعتداء أو التهديد بالاعتداء من قبل الأطراف المنتهكة، ضدَّ مراقبي الانتهاكات وناشطي المجتمع المدني والمدافعين عن حقوق الإنسان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *