الرئيسيةالأخبارالسودان يشهد تراجعاً ملموساً في القطاع الصناعي بنسبة 30 ل40 %
الأخبارالشرق الاوسط

السودان يشهد تراجعاً ملموساً في القطاع الصناعي بنسبة 30 ل40 %

تراجع نشاط القطاع الصناعي في السودان الآونة الأخيرة بنسبة تتراواح بين 30 حتى40 %، وذلك في إطار الأعباء التي تترتب على عاتق الصناع من ارتفاع تكاليف الإنتاج والزيادة الكبيرة في أسعار الطاقة والرسوم الخدمية.

وبحسب (سكاي نيوز) نقلاً عن أحد أصحاب مصانع المواد الغذائية في مدينة (أم درمان) إلى الشمال من العاصمة الخرطوم ،”إن الكثيرين من أصحاب رؤوس الأموال وأصحاب المعامل خفضوا أنشطتهم إلى حد البقاء، في حين خرج الكثير من السوق بسبب الخسارة الباهظة التي لحقت بهم خلال الأيام الأخيرة الماضية، وذلك بسبب الكثير من المشاكل والأزمات التي تعرضوا لها من ارتفاع تكاليف الاستيراد والمواد الأولية التي تدخل في الإنتاج، إلى الانقطاع المتكرر في التيار الهربائي، والذي لا يدوم بأفضل الأحوال إلى أكثر ست ساعات متواصلة، رغم مضاعفة أسعار الفاتورة بما يزيد عن 1000%.

كما أضاف إلى أن رسوم الخدمات والجمارك باتت تبتلع النسبة الأكبر من هوامش الأرباح الضئيلة أصلاً، كما أن انخفاض العملة المحلية مقارنة بسعر صرف العملة العالمية أثر بشكل ملحوظ على تراجع عملية الإنتاج في البلاد.

وتجدر الإشارة إلى أن ارتفاع أسعار الخدمات والرسوم الجمركية، هو نتاج التدهور الملحوظ الذي يعانيه الاقتصاد السوداني في الوقت الحالي، وفقدان الحكومة لأطر التعاون الدولي، بعد إعلان البنك الدولي وصندوق النقد والولايات المتحدة الأمريكية ودول الإتحاد الأوروبي تعليق التدفقات المالية، والتي تزيد عن أربع مليارات دولار، وذلك على خلفية أحداث الخامس والعشرين من تشرين الأول / أكتوبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *