الرئيسيةالأخبارالحرائق تلتهم الأراضي الزراعية في طرطوس غربي سوريا
الأخبارسوريا

الحرائق تلتهم الأراضي الزراعية في طرطوس غربي سوريا

أخمدت فرق الإطفاء بمحافظة طرطوس غربي سوريا، حريقاً أتى على مساحة تقدر بعشرين دونماً من الأراضي الزراعية والحراجية، الواقعة بين قرى “بدرية – الجوبة – الواسطات”.

وبحسب صحيفة “الوطن” الموالية فإن محافظة طرطوس دعت الأهالي لأخذ الحيطة والحذر وعدم إشعال النيران، وخاصة ضمن الأراضي الزراعية والغابات والحراج، وعدم رمي أعقاب السجائر وتجنب كل ما يؤدي إلى حدوث الحرائق.

في سياق متصل، قال مدير الحراج لدى وزارة الزراعة بحكومة نظام الأسد، المهندس “باسم سلوم”، أن العقوبات وصلت حد الإعدام في حال نجم عن حريق مقصود وفاة إنسان، في الحراج.

كما أشار إلى تشديد الغرامة على جميع أنواع المخالفات الحراجية، حيث وصلت في قطع كل شجرة إلى مثلي قيمة الضرر الحاصل.

ونقل تلفزيون “الخبر” الموالي عن (سلوم) قوله: “تم تشديد عقوبة الرعي، حيث بلغت الغرامة من 50 ألف إلى 100 ألف عن كل حيوان يتم إطلاقه في حراج الدولة بهدف الرعي أو أي أهداف أخرى، كما يعاقب الأشخاص بالحبس من 3 إلى 5 سنوات وبغرامة تصل من 2 إلى 5 مليون ليرة في حال كسر قطعة أرض حراجية”.

من جهته أعلن فوج إطفاء اللاذقية إنه تمكن من إخماد 14 حريقاً بعضها حرائق زراعية وأخرى منزلية، دون تسجيل إصابات بشرية.

ونقلت صحيفة “الوطن” الموالية عن قائد الفوج المقدم “مهند جعفر” قوله، إن الحرائق العشبية والزراعية اندلعت في 11 موقعاً بمناطق متفرقة من المحافظة.

وأضاف، أن فرقهم أخمدت حريقاً منزلياً ناجم عن اشتعال بطارية ومروحة، وآخر في غرفة تحوي سريرين وخزانة ضمن قبو بناء المحافظة الجديدة، وأن الأضرار اقتصرت على الماديات.

وخلال الشهر الماضي، اندلعت موجة كبيرة من الحرائق في منطقة “الغاب” ومحمية “أبو قبيس”، ما أدى لاحتراق حوالَيْ 30 دونماً من الأراضي الزراعية.

وأكد المدير العامّ للهيئة العامة لإدارة وتطوير “الغاب”، المهندس “أوفى وسوف”، أن الحرائق كادت أن تؤدي لكارثة طبيعية لو لم يتم إخمادها.

كما أشار إلى أن تأثير الحرائق على محصول القمح للعام الحالي مقارنة بالعام الماضي يُعتبَر ثانوياً، موضحاً أن مساحات القمح التي احترقت حتى تاريخ اليوم بلغت 687 دونماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *