الرئيسيةالأخبارالاتحاد الأوروبي يناقش الوضع الإنساني المتدهور في سوريا
الأخبارالعالم

الاتحاد الأوروبي يناقش الوضع الإنساني المتدهور في سوريا

يعتزم الاتحاد الاوروبي عقد اجتماع يضم كبار المسؤولين الإنسانيين في فنلندا لمناقشة تدهور الوضع الإنساني في سوريا ووضع المانحين.

المفوضية الأوروبية نشرت بياناً أكدت فيه أن المنظمات غير الحكومية ووكالات الأمم المتحدة ومنظمتا الصليب الأحمر والهلال الأحمر ستحضر هذا الاجتماع.

البيان أشار إلى أنه منذ بداية الصراع في سوريا قبل 11 عاماً أصبح الوضع الإنساني أسوأ من أي وقت مضى، وأكد أن ذلك يرجع إلى “استمرار الأعمال العدائية وانتهاكات القانون الدولي الإنساني وأزمة المياه والغذاء الحادة والأزمات الاقتصادية والمالية وجائحة كورونا وتحديات الأمن والسلامة”.

كما نقل البيان عن مفوض إدارة الازمات في الانحاد الأوروبي جانيز لينارتشيتش قوله إن “الذكرى الحادية عشرة للحرب الأهلية في سوريا هذا العام هي معلم مأساوي لصراع تسبب في معاناة وحزن لا يمكن تصديقها، يوجد الآن المزيد من السوريين في أمس الحاجة إلى المساعدة الغذائية أكثر من أي وقت مضى، الاتحاد الأوروبي يواصل دعم الشعب السوري الذي يحتاج إلى المساعدة”.

وأشار لينارتشيتش إلى أن “الاتحاد حشد أكثر من 25 مليار يورو في المساعدات الإنسانية وتحقيق الاستقرار والقدرة على الصمود وهذا الاجتماع يتيح لنا مناقشة كيفية تقديم أفضل، وسط الاحتياجات المتزايدة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *