الرئيسيةالأخبارالأردن ينفذ عملية خاصة على الحدود مع سوريا للقبض على تجار المخدرات
الأخبارالشرق الاوسط

الأردن ينفذ عملية خاصة على الحدود مع سوريا للقبض على تجار المخدرات

أعلنت السلطات الأردنية، عن عملية أمنية خاصة على الحدود المشتركة مع سوريا، بهدف تنفيذ عمليات بحث وتفتيش دقيقة بالمنطقة، للقبض على”تجّار المخدرات ومروّجيها والخارجين عن القانون”.

كما صودرت أثناء العملية سيارات دفع رباعي، تظهر عليها إشارة غرفة العمليات الاستخباراتية، التي كانت تحتضنها الأردن على أراضيها والمعروفة باسم غرفة “الموك”.

في غضون ذلك، أحبطت الجمارك الأردنية محاولة تهريب 60 ألف حبة من حبوب “الكبتاجون” المخدرة، مخفية داخل عبوة بلاستيكية عند معبر “جابر” الحدودي مع سوريا.

وأشارت مديرية الأمن العام الأردنية، “إن الكوادر الجمركية العاملة في مركز جمرك جابر، اشتبهوا بتلك العبوة التي عثروا عليها ملقاة داخل أحد مرافق المعبر”.

وبحسب المديرية، فقد تبين أن بداخلها مجموعة من كروزات الدخان المحشوة بحبوب “الكبتاجون”، مؤكدةً أن التحقيق والعمل جارٍ لضبط المتورطين بالقضية.

وخلال شهر يوليو الماضي، قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام الأردني “عامر السرطاوي”، إن إدارة مكافحة المخدرات، أحبطت محاولات تهريب واتجار وترويج مواد مخدرة على اختلاف أنواعها، وألقت القبض على المتورطين، وصادرت المواد المخدرة التي كانت بحوزتهم.

وأوضح أن العاملين في الإدارة ألقوا القبض في “لواء الرمثا” (78 كيلومتراً شمال شرق العاصمة الأردنية عمّان، على تاجر مخدرات وبحوزته كمية كبيرة من المواد المخدرة عُثر عليها مدفونة في إحدى المزارع.

وبيّن أنه خلال قضية أخرى في لواء الرمثا أيضاً، داهمت قوة أمنية معززة بالفريق الخاص لإدارة مكافحة المخدرات، بيت مطلوب بقضايا مخدرات وألقت القبض عليه، وبحوزته كميات كبيرة من المواد المخدرة وأسلحة نارية وذخائر، بعد أن تابعه المحققون في الإدارة وحددوا مكان وجوده.

وأضاف أنه وفي قضية ثالثة، تمكنت شعبة مكافحة مخدرات العاصمة، من متابعة ومداهمة منزل أحد الأشخاص المشبوهين بقضايا المخدرات في إحدى مناطق شرق العاصمة الأردنية عمّان وضُبط بحوزته 13500 حبة “كبتاجون” وسبعة كفوف حشيش وسلاحين نارييين وذخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *